الإثنين , أكتوبر 26 2020

يا قلبُ مـا قد لا تراه أراهُ ….قصيده للشاعر أوحد حسين

  • يا قلبُ مـا قد لا تراه أراهُ
    يا قلبُ نِدّيَ بالحنينِ هواهُ
    والشوقُ جاريَ بالتصبرِ
    كلّما
    بَرُدَ اللقاء
    مِنَ الضلوعِ شَواهُ
    الحبُّ أرملة المساء وعُمرها
    وعد التلاقيَ بالجَفاءِ
    رَماهُ
    لم يُقسم الليل الطويل
    بِشيبها
    لم يقطع الصمتُ
    المَرير أذاهُ
    فإن إختنقتُ بِغُصتي فلأنّها
    ذكرى لـــوجهٍ أجرمتْ عَيناهُ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: