الثلاثاء , أكتوبر 20 2020

أمجد داوهده يكتب ……براكين الغضب المصري

  • لن يتمكن احد ان يحكم مصر تحت هذه الضروف والعواصف التي يمر بها هذا الشعب الواعي العنيد . ولا يوجد خوف على بلد له تاريخ كبير في نشأته وماضيه وحضاراته والتي تقلبت عليها الالاف من الملوك والعظماء من امثال الفراعنه وما بعدهم وان الشعب المصري كل منه يحمل صفات قائد يتميز بشخصيته المنفرده والتي نقرئها من ما يحمله فكره من وفاء وعطاء وانتماء ( المواطن المصري يموت لتحئ مصر ) فهى من تمناها واختارها القائد المسلم عمر بن العاص لما علم ما في عقول ابنائها من وفاء لها . فكان فتحها على المسلمين سهلا بما كان يتمتع به الطرفين من وجهات نظر متقاربه والتي تصب في النهايه بحب الجميع لمصر الحبيبه … والان جاءت الصهاينه ومعهم المتامرين ولكن لن تكون الا كره فاشله وزمن قريب نهايته من اذلال لشعب لا يمكن اذلاله … مصر الام وعامود العرب والعامود لا ينحني مهما حاول المتامرين ان يقلعوه فهوى مكين باذن الله . فليذهب المتامرون قبل ان يقلعهم هذا الشعب العنيد لاننا نرى براكين غضبهم تثور من جديد … مصر الارض والشعب ان بيعت الارض يعني بيع الشعب فمن هنا سنشاهد التضحيات لشعب لن يقبل الضيم والقهر ولن يقبل ببيع شبرا من ارضه والتاريخ يشهد مما جعل اسرائيل ان تعيد لهم كل مترا من ارضهم التي كانت مغتصبه لنزع ما في صدور الشعب المصري من غل عليها .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: