الأربعاء , أكتوبر 28 2020

كوني على يقين …قصيده للشاعر قاسم الذيب

  • لست ” عبد الستار ناصر ”
    ولا أحب أبداً
    ربطة عنق ” رشدي أباضه ”
    ولستُ على شاكلة ” محمود درويش ”
    إلا في وجعه المشتت
    ذلك الفلسطيني الجبار
    كان موجوعاً بالشتات
    وأنا وجعي أصبح رماديّ القياسات ..
    .
    كوني على يقين يا حبيبتي
    الزمن يكذب علينا
    ومن يعد نشرة الأخبار
    يجلس الآن في غرف صالونات الظلمة
    وعينية تبرق وحلاً
    ودم متخثراً
    وبقايا أمنيات ..
    .
    تأملي حبل الوصل المقطوع
    وصراخ بنات آوى الخائنات
    وزناة العالم كل زناة العالم
    يتناوبون على فض بكارات الصبح …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: