الأربعاء , سبتمبر 23 2020

شذرات….قصيده للشاعر صدام غازي محسن

وكأنكِ وطني

آضل أعشقه
رغم أنه دوما يقتلني
———————————————————————————
هذه الغمامة منخفضة لكنها تركض
بحثا عن أحد ما كي تمطر
متى تأتي غمامة كي تغسل حزني
——————————————————————————–
محطم كلي
لا ينفع حتى ترميمي
لا زلت أسأل عن غرفة الطوارئ
كي أوقف بقية النزف
—————————————————————————–
في ذلك اليوم
ارتديت فرحة
لكنها كانت قصيرة …………. ليست على مقاسي
—————————————————————————–
كل المسافات وهم
سوى الأحلام
هي الحقيقة الباقية
—————————————————————————–
لا زلت أبحث عن الليل
كي أشتري غفوة منه
حتى وان آخر آخر الهزيع
——————————————————————————
أتبصر في كفي
فلا أرى الخطوط
كأنها غادرت معكِ

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: