السبت , أكتوبر 24 2020

اسرائيل تعامل جنودها من عرب 48 كـ.. الكلاب “بلا ثمن “

منذ ان اعلنت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس فى ابريل الماضى  انها تحتجز “4 جنود صهاينة أسرى”، ومازال الاحتلال  الاسرائيلي  لايريد الحصول على معلومات عن الاسرى  . .

ويعتبر من ادبيات الجيش الاسرائيلى الغير اخلاقية انهم لا يبزلون اى مجهود لاستعادة اسراهم خاصة من عرب 48 الذيين تجنسوا  بالجنسية الاسرائيلية  ،وبموجبها تم اللحاقهم بالخدمة العسكرية فى جيش الاحتلال

 بينما يفاوض مقاتلى القسام اسرائيل التى لاترد على اى مبادرة منهم  او معلومات عنهم دون “دفع الثمن”.

وقال ابو عبيدة في كلمة مقتضبة بثت على فضائية “الاقصى”فى الاول من ابريل 2016  وفي الخلفية صورة لاربعة صهاينة “نؤكد انه لا توجد اية اتصالات او مفاوضات حتى الان حول جنود العدو الاسرى”.

واضاف “ان اية معلومات عن مصير هؤلاء الجنود الاربعة لن يحصل عليها العدو الا عبر دفع استحقاقات واثمان واضحة قبل المفاوضات وبعدها”.

ولم يذكر ابو عبيدة اية تفاصيل بشأن ما اذا كان هؤلاء “الاسرى” احياء ام اموات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: