الجمعة , ديسمبر 4 2020

حماقات ….قصيده للشاعره ناريمان إبراهيم

حماقات مفرطة التماهي
خلف نوبات القلق 
ادير مفتاح الخيبات المغتربة
في باب الحزن الاليف
انخلع عني 
إلى أخرى اجهلها 
بين فراغات الحنين
الوذ إلى التهام الحيز 
ارتطم بصورتك المركونة
على جدران هاوية 
ما بين نتوءات احتراقي
المفعمة بالافتقاد
وبين قلبي المعلق
في محيطات المراوغة والسخط
وزيف تلك النهارات
المخللة بلحظات صدق عدمية
اسقطك من معطيات وجودك الافتراضي
وأبكي عند حدود رواية
لم تزل رازخة عند اول فصل
في طور المخاض

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: