الأحد , يونيو 13 2021

40 % من الكباري تخطى عمرها نصف قرن والأولوية للصيانة والنقل الذكي هو الحل

صرح احمد إبراهيم المتحدث الرسمي باسم وزارة النقل أنه في إطار الشفافية التي تنتهجها الوزارة في إطلاع الرأي العام ووسائل الإعلام وكذلك نواب الشعب على احوال القطاعات الحيوية للوازرة والتي ترتبط مرافقها بحياة المواطنين فإننا نضع أمامهم في هذا البيان حالة الكباري المصرية التابعة لوزارة النقل وأضاف إبراهيم ان د سعد الجيوشي وزير النقل قبل عام ونصف وهو رئيسا لهيئة الطرق والكباري كان قد حذر وأعلن عن وجود 700 كوبري معرضين للانهيار بسبب الحمولة الزيادة وإهمال الصيانة التي زادت  خلال فترة الانفلات الامني وذلك بناء على تقرير هيئة التعاون الدولى اليابانية ” الجايكــا ” بعد عمل برنامج فحص وإدارة صيانة الكبارى فى مصر وقامت على أثره الجايكــا بإرسال خبراء يابانيين وتم عمل بروتوكول منحة تعاون لمدة ثلاث سنوات وقامت الجايكــا خلالها بإجراء فحص ومعاينة لـ 20 كوبرى كنموذج وتم تدريب مهندسى الهيئة على إمكانية فحص الكبارى كما قامت الجايكــا بتقديم منحة عبارة عن برنامج لتطوير وإدارة صيانة الكبارى فى مصر وسيارة فحص للكبارى حديثة وبعض المعدات الخفيفة للمساعدة فى أعمال الفحص .

 

كما أوصت بعمل فحص وصيانة ال ( 700 كوبرى ) من إجمالى أعداد الكبارى التى تقع على الطرق الرئيسية للهيئة والتى تبلغ 1726 كوبرى .

وقام الجيوشي وقتها بإعطـاء الكبـارى التى لهـا أولويـة طبقـاً لتقريـر الجايكــا عدد ( 400 كوبرى ) كمرحلة أولى وتم عمل صيانة لعدد ( 186 كوبرى ) فى العام المالى 2014 / 2015م ، عدد ( 214 كوبرى ) فى العام المالى الحالى 2015 / 2016م وتم نهو عدد ( 119 كوبرى ) منهم وجارى صيانة الكبارى الباقية .

ومقتـرح كخطـة العـام القـادم 2016 / 2017م عمـل الصيانـة اللازمـة لعـدد( 300 كوبرى ) وذلك طبقاً لأولويات الصيانة.

 

وأضاف إبراهيم ان الكباري الحديثة مصممة طبقا لموصفات الجودة العالية ولكن المشكلة الحقيقية في الكباري القديمة والتي تخطى عمر 40 % منها نصف قرن ولذلك كان قرار الجيوشي إعطاء أولوية لهذه الكباري وتخصيص موازنة اضافية لصيانتها لانها ثروة هامة لا يمكن تعويضها او الاستغناء عنها فهي تخدم كثافة سكانية ومرورية عالية جدا وليس لدى الدولة موازنة لإنشاء بديل لها من جديد فالإهتمام بصيانتها هو الحل حفاظا عليها وعلى المال العام كما ان وزارة النقل بصدد تعديل تشريعي لتجريم ومنع الحمولة الزيادة وكذلك تطبيق منظومة النقل الذكي(مراقبة الطرق بالكاميرات ) لحماية الطرق والكباري من الانهيار من ناحيته أكد اللواء عادل ترك رئيس الهيئة العامة للطرق والكباري ان الهيئة بجانب قيامها بصيانة الكباري تقوم أيضا بإزالة كافة التعديات عليها وخاصة القمامة ومخلفات البناء من تحت الكباري والتي تؤدي إلى كوارث وناشد المواطنين عدم القاء القمامة ومخلفات البناء سواء تحت او فوق الكباري لأنها ملكهم وهم المنتفعون بها وايضا تجنبا لتعرضهم المسألة القانونية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: