السبت , أكتوبر 24 2020

سماح الرشيدي تكتب ……كانوا يظنوا ان بوتن هو راجلهم فى روسيا

  • كانوا يظنوا ان بوتن هو راجلهم فى روسيا فدعموه ووصلوه للحكم وظل الثعلب الروسى يداهنهم ويسايرهم حتى صدقوان انه معهم وانه ينفذ اهدافهم مما جعلهم يصدقوه فذهب الثعلب الروسى من ناحيه اخرى ليعيد مجد روسيا من جديد اقتصاديا ويعيد بناء الثقه فى الانسان الروسى لقدراته الهائله لانها قوة عظمى ستكون فى صالحه واعاد الترسانه الاسلحه الروسيه فاستيقظوا فجاءة ووجدوا الثعلب الروسى قوة كبيره تتحكم فى مسارات سياسيه كبيره واذا ببوتن يقف بجانب سوريا وهو اول من ساند مصر ويقف بجانبها وبكل قوه ويقف بجانب ثورة 30 يونيو ووقف بالمرصاد للاغا اردوغان دمرت المخططات الصهيونية للمنطقة العربية و الشرق الأوسط كله وايقنوا تمام ان الرجل اصبح خارج السيطرة فحاول تشويه بتسريبات بنما المزعومه …..وما حدث مع بوتن يحدث مع السيسى وهنا التشابه بين الزعمين وكما وضعوا الخطه لازاحه بوتن وضعوها للسيسى وخدم عليها المعارضه هى نفسها الخطة التى يتعاملون بها مع الرئيس السيسى و هى تشويه الرجل و التسخيف بما يقوم به من مشروعات و شن حرب إقتصادية شرسة ضده و لا مانع من إسقاط طائرة مدنية لحليفه الروسى فى مصر و لا مانع من قتل مواطنين أجانب لدول صديقة لمصر و إلصاق التهمة بنظامه وتنشيط أبواقهم الإعلامية لتضخيم الجرائم التى يرتكبوها و تصديرها للشعوب الاوروبية ليصبحوا وسيلة ضغط على حكوماتهم لوقف تحالفهم مع مصر ، حتى يبتعد كل الحلفاء و تسقط مصرو يصبح الرئيس فاشلاً وبرغم كل هذه الحروب والتشويه تجد نور يضيء لك الطريق وشعب واعى وفاهم بكل ما يحاك بالدوله المصريه وهذا ما يغفله بعض المثقفين والمعارضه …..حفظ الله مصر و#ابدا_لن_تسقط_مصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: