الخميس , أكتوبر 29 2020

قرأت في كتاب الليل وماضيه…..قصيده للشاعره مني محمد

  • قرأت في كتاب الليل وماضيه
    أنه كان قديما طائراً أعمى وقع في حب ألف نجمة فانغرست النجوم في جسده الأسود مثل سهام مضيئة وأخرسته الحمى
    وتمدد بهدوء على سرير الكون الصامت يحلم بالشمس …..
  • وقرأت أيضا أن القمر كان قديماً امرأة مسجونة في غابات الليل المجنونة
    حاولت الهرب
    وحفرت بأظافرها تراب السحب
    حتى وصلت لبقعة بيضاء سَحَبتها إلى عمق السماء النقية
    المرأة الآن مفقودة والبقعة صارت فضية
    الكل يسمّيها ( قمر ) …..
    ……..
  • وقرأت كثيراً في المشاعر
    كيف يتعبُ الليل فتزيد ظلمتة
    وكلما انكسر قلبه أَمطر
    وكيف تلمع نجماتة إذا تأمّلته عيون البشر
    وكيف حوّلته الحرب إلى رعب ودخان وضجر …
    حتى أصبحَ رمزاً للخوف والحرمان والحذر …..
    ……
  • وقرأتُ في قلب الليل ومكوّناته …
    أن جميع الكواكب هم بناته
    يُعلّقهم في سمائه كالبوالين المشتعلة
    وأن الشهب هي نظراتة إلى حبيبته البعيدة المنّعزلة
    والمدارات أساوره المصقولة
    و المجرات ضحكاته …..
    …………..
  • قرأت كثيراً ولم أجد حتى الآن سبباً
    لبكائه الدائم على صدري كل مساء
  • بلا انتهاء ……..
    بلا انتهاء …….

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: