السبت , يناير 23 2021

حقيقة اعتراض المقاتلات الاسرائيلية لطائرة ركاب مصرية

كشفت مصادر ملاحية مصريّة، عن تفاصيل اعتراض سلاح الجو الإسرائيلي لطائرة ركاب مصريّة، قرب قاعدة عسكريَّة إسرائيلية اليوم السبت، لافتة إلى أن الطائرة المصريّة هبطت في مطار بن غوريون بتل أبيب. وأشارت المصادر إلى أن طائرة “آير سينا” الرحلة رقم 121، التي أقلعت من مطار القاهرة في طريقها إلى تل أبيب اليوم، كانت تقل على متنها حوالي 240 راكبًا، حيث تعرضت لخلل فني، مضيفة أن قائد الطائرة ضلّ طريقه وسلك مسارًا غير محدد له، حتى وصل إلى قرب قاعدة عسكرية إسرائيلية، وعلى الفور تم استدعاء سلاح الجو الإسرائيلي، لإرسال طائرتين لمرافقة الطائرة.

وأوضحت المصادر أن سلاح الجو الإسرائيلي رافق الطائرة المصرية حتى هبطت في مطار بن غوريون بتل أبيب.

وقالت إن الطائرة المصرية كانت تحمل أقباطًا مصريين في طريقهم إلى تل أبيب، لحضور أسبوع الآلام وعيد القيامة بالقدس الشريف، وهي الزيارة التي أثارت جدلاً واسعًا في الشارع المصري، كونها تعد تطبيعًا مع إسرائيل، خاصة أن الكنيسة المصرية ترفض التطبيع مع إسرائيل وتمنع أفرادها من أي إجراءات تعتبر تطبيعًا.

وكان الجيش الإسرائيلي، قد اعلن في وقت سابق اعتراض طائراته، طائرة ركاب أجنبية اليوم السبت، لم تعرف عن نفسها، حيث رافقها إلى مطار تل أبيب. كما أفادت وسائل الإعلام الإسرائيلية، أن الطائرة تابعة لشركة طيران سيناء المصرية، وكانت تقوم برحلة من القاهرة إلى تل أبيب.

ولفتت متحدثة باسم الجيش: إلى أنه “في وقت باكر صباح اليوم واكبت طائرتان من سلاح الجو طائرة أجنبية متجهة إلى مطار بن غوريون بتل أبيب، لكنها لم تعرف عن نفسها عند دخول المجال الجوي الإسرائيلي”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: