السبت , يناير 23 2021

لا تلوموا دموعي……قصيده للشاعر حيدر علي

  • اراك تهزي من الم يكابدك
    كواقف على الاطلال ينتحب 
    وترفع رايات الهوى طربا
    كعاشق شف كأس الراح في سكر
    وتعلن بعد نشوتك انك ثائر بطل 
    همك الانسان طفل كان ام رجل
    ثم تنادي تستجدي احبتك
    هلموا الي انا المحمول في كفني
    سلمية حرية نهجي ومنطلقي
    وحمائم السلام تحتضن البارود كزيتونِ
    احب وطني متحدا لاتلغيه طائفة 
    لذلك طلبت باخرة الازهار للوطن
    واعشق الازهار في مرابعه
    ارويها دماءا وبارودا حتى تتقدِ
    وما هذي الحضارات ؟؟ بالتفجير اهدمها
    حتى اعيد البناء للبلد
    ساعدوني واعطوني مدافعكم 
    واشعلوا الاجواء بالحمم
    لا تبنى حصارات العز في وطن 
    الا على اشلاء قوم ماتوا كي نقمِ
    لا تلوموا دموعي. من وجعي اكفكفها 
    انا الانسان من قابيل منتسبي
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: