فيس وتويتر

محمد طعيمه يكتب …..الدنيا مقلوبة على هدي عبدالناصر:

  • 1- هل كان مفروض لما تلاقي الوثيقة تخبيها، عشان “رأيكم” يطلع صحيح، وتواصلوا تخوين السيسي ومؤيديه؟
    2- مؤكد انها غيرت رأيها، هل المفروض انها تفضل متمسكة بيه رغم ثبوت انه غير صحيح؟
    3- هل منطقي ان النظام، لو متواطأ معاها، كما البعض، يقنعها انها تخبيها لحد ليلة المظاهرات؟ ليه؟ عشان يستمر جلده وتخوينه و”هز ثباته” المدة اللي فاتت كلها؟
    4- النظام أخطأ في إدارة الموضوع، اكيد، كما أخطأ في إدارة كتير من الملفات، لكن انتم استسهلتم حكم الخيانة والبيع، وكل النعوت القذرة، مش بس عليه، على ملايين اتخذوا ذات موقفه، عن ثقة فيه او لأنهم مقتنعين بأنهما سعوديتان، دون أن تكتفوا بالرفض والتشكيك، وتؤجلوا التخوين والشتم لحين عرض الإتفاقية وملاحقها على البرلمان، لتروا حقائق الأمور.
    5- انتم، وهدى نفسها، تجاهلتم دلالة توصيف هيكل العفوي لهما، في سنوات الغليان، بانهما سعوديتان تحت الإدارة المصرية، و”مؤكد” ان لديه نفس ما لدى الدولة الناصرية من مستندات، يحق له.. او ما يحقش.. دي معلومة للكافة.
    6- رغم كل ما سبق، يظل السيسي المسؤول الأول، لإصراره على فردية الحكم وعلى تغييب الشفافية.
    7- انتم وهو.. وجهان لـ هرتلة واحدة.. وانتحار واحد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى