الثلاثاء , يناير 19 2021

أحمد محمد المنصور يكتب …..نبؤات جديده لليبيا

إستكمالا لسلسلة توقعاتنا للوطن المكلوم بنكبة فبراير المقيتة نبدأ بأسم الله العليم علام الغيوب و عليه نتوكل و منه التوفيق /

– عودة عمليات الإغتيال في المنطقة الشرقية و هذه المرة العمليات تطال رموز و قيادات ما تسمى بعملية الكرامة .

– إندثار و إنتهاء الجماعات الإرهابية المسلحة و خصوصاً تنظيم داعش .

– غزوة قاذفات الجحيم باتت قريبة جدآ في سرت و المدينة كما قلنا قبل سنوات هي مقبرة جماعية لكل هؤلاء الغزاة و كما توقفت عقارب الساعة في سرت ستعود لتعمل من جديد هناك .

– حكومة الأمر الواقع قادمة لا محال ، و ملفات فساد كثيرة ستفتح و المرحلة القادمة مرحلة تصفية حسابات سياسية بأسم مكافحة الفساد .

– السعودية و الإمارات و قطر و إيطاليا ، يحاولون في الكواليس عقد مؤتمر طائف جديد و لكن هذه المرة المستهدف ليبيا ، العنوان الظاهر المصالحة الوطنية بين الليبين و باطن الأمر تمكين الوهابية من إحكام السيطرة على مفاصل الدولة الليبية .

– لا تجعلوا هؤلاء المفسدين يسرحون بكم في عالم الأوهام فلا إنفراج في أزمة السيولة في المنظور القريب لأنها أزمة مفتعلة الغاية منها تركيع المواطن و جعله لا يفكر إلا في قوت يومه فقط .

– العجيلات على موعد مع القدر و قدرها موصول بشكل أو بآخر بأحداث متتالية في الأصابعة .

– خروج وثائق و تسريبات عن خطة مصرية صرف عنها النظر لعدم جدواها بدعم من بعض الشخصيات في الكونجرس الأمريكي كانت تهدف ﻹحتلال أجزاء من ليبيا .

– ظاهرة غريبة تلفت نظر الكثيرين تشاهد على الشواطئ الليبية .

– داعش يضرب دول وسط أوروبا و التحقيقات تشير لتورط أطراف ليبية في الحوادث .

– ببدء معركة تحرير سرت تتغير كل موازين المشهد الليبي و يظهر أهل الحق المبين للعيان و المعادلة خارج حسابات الجميع .

– موت شخصية ميلشياوية ذات ثقل في المنطقة الشرقية و الغموض يكتنف الحادثة .

– إنقسامات كبيرة تجتاح ما يسمى مجلس طبرق و هذه الإنقسامات تتصاعد و تجعل مصير المجلس على المحك .

– ظهور وباء في إحدى مدن غرب ليبيا .

– الأعين بعد طول انتظار تتجه للجنوب .

– أحداث دامية عديدة تنتظر بوابات مصراته .

– الزنتان الخاسر الأكبر في كل المعادلات القادمة .

– ظهور وثائق سرية تنشر تثبت جزء من إتفاقيات عديدة و إجتماعات في عدة دول منها إيطاليا و الإمارات و أسماء كثيرة تتداول و خاصة من ذكور النظام الجماهيري .

– بن قردان على موعد مع هجمات إرهابية جديدة و هذه المرة مؤلمة و دامية .

– مناطق جالو أوجلة أخجره مرادة ، على موعد مع أحداث عديدة تحمل طابع مسلح .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: