الأحد , يناير 24 2021

ميركل تلمح إلى زيادة الجهد العسكري في ليبيا

قالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل اليوم الإثنين، إنها والرئيس الأمريكي باراك أوباما، وزعماء فرنسا وبريطانيا وإيطاليا، ناقشوا سبل دعم حكومة الوحدة الوطنية الهشة في ليبيا، وإمكانية توسيع الجهود العسكرية لوقف تهريب المهاجرين عبر البحر المتوسط.

أضافت ميركل، أن الناتو ينفذ بالفعل دوريات لمواجهة المهربين شرقا- في بحر إيجه بين اليونان وتركيا- وأن أوباما أكد للقادة الأوروبيين أن الولايات المتحدة «مستعدة أيضا لتحمل المسؤولية فيما يتعلق بطريق الهجرة من ليبيا إلى إيطاليا إذا لزم الأمر».

غير أنها أكدت أن الزعماء الخمسة لم يناقشوا «مقترحات محددة» لمهمة للناتو قبالة ليبيا خلال اجتماعهم في هانوفر، وأن بعثة الاتحاد الأوروبي في البحر الأبيض المتوسط «تعمل بشكل جيد للغاية».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: