السبت , يناير 23 2021

سمير زين العابدين يكتب …..‏بالعقل_والهداوة‬

قرأت مقال هدي عبد الناصر الذي أثار ضجة خلال اليومين السابقين بمنتهي العناية كي أصل الي كيفية اعتمادها سعودية الجزيرتين كنتيجة لدراستها وبحثها في الوثائق التي قدمتها ولكني لم أصل الي نتيجة تحبذ أي من الرأيين, ويبدو أنها أرادت أن تحفظ ماء وجهها بعد أن أعلنت مصرية الجزيرتين بإدعاء انها صادفت وثيقة من وثائق والدها جعلها تغير رأيها بما يتماشي مع الموقف الرسمي.
هذا وما زلت أري أن كلا الطرفين لا يملكان ما يؤكد تبعية الجزيرتين لأي منهما ولا يتبقي الا تطبيق القانون الدولي الخاص باقتسام المياه الإقليمية للدول المتشاطئة الذي ينحاز الي الجانب السعودي وهو ما يؤكده قرارات كلا الطرفين في تحديد نقاط الأساس لحساب المياه الإقليمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: