الجمعة , أبريل 16 2021

تاجيل محاكمة 11 شاذاً جنسياً لاتهامهم بالتحريض على الفسق لجلسة 28 فبراير

كتب: أحمد القطرى

قررت محكمة جنح العجوزة برئاسة المستشار سمير سكر، وسكرتارية سامي غريب، تأجيل محاكمة 11 شابا، وذلك لاتهامهم بممارسة الشذوذ الجنسي داخل شقة مفروشة بمنطقة المهندسين، التحريض على الفسق والفجور، نشر الرذيلة في المجتمع المصري، وإدارة شقة سكنية لممارسة الجنس بها، لجلسة 14 فبراير، لتعبر حضور المتهمين من محبسهم.
وكشفت تحقيقات النيابة العامة التي باشرها على عبد الحميد وكيل النيابة، والتي أنكر خلالها المتهمين قيامهم بأرتكاب التهم المنسوبة إليهم، وأن أحد المتهمين، الذي يدعى “ياسين.م” صدر حكم قضائي ضده بالحبس 3 أشهر، بعد أن تم ضبطه إدانته بارتكاب واقعة شذوذ جنسية أخرى منذ عدة سنوات.
وأكد أحد المتهمين، ويدعى “أحمد.ع”، ما جاء في محضر التحريات عن ضبطه وزملائه أنه كان هناك 7 من المتهمين تم ضبطهم في صالة الشقة بينما كان هناك شابين في كلا من غرفتي الشقة، يرتدون ملابس نسائية ويضعون مساحيق تجميل وشعر نسائى مستعار تمهيدا لبدء العلاقة الشاذة، إلا أن مباحث الآداب اقتحمت الشقة بعد إستصدار اذن من النيابة العامة، وأشار المتهم أنه لا يوجد حالة تلبس، لأنه لم يتم ضبط أيا منهم أثناء ممارسة العلاقة الجنسية.
وكانت مباحث الآداب قد ضبطت المتهمين داخل شقة بدائرة قسم العجوزة، بعدما أكدت التحريات قيامهم بترويج الشذوذ بمقابل مادي على أحد مواقع الإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي، كما تم ضبط بحوزتهم ألعاب جنسية، وأعضاء تناسلية صناعية، وملابس نسائية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: