الأحد , يناير 17 2021

“الحزب الناصرى” يدين الاجراءات القمعية والاعتقالات ضد احتجاجات المصريون “فى يوم الارض”

 

اصدر الحزب “الناصرى” بيان إدانته وإستنكاره لكافة الإجراءت الأمنية القمعية التى إستهدفت إحتجاجات الشعب المصرى وقواه السياسية الحية دفاعٱ عن الأرض والتراب الوطنى طوال الفترة من 15 ابريل وحتى 25 ابريل

واوضح “البيان” ان الاجراءات طالت للنقابات المهنية والمقار الحزبية بحصارها ،والإعتداء المباشر بكافة الأشكال على المحتجين والمتظاهرين ، وما صاحب تلك الإجراءات من إعتقالات إستباقية قبل يوم 25 ابريل من المنازل والمقاهى ومن قبض عشوائى بالمئات لإجهاض التظاهرات والإحتجاجات قبل أن تبدأ.

ويؤكد “البيان” أن هذا النهج الأمنى بمثابة إستدعاء نظام المخلوع مبارك وأدواته القمعية والأمنية مما يزيد من حالة الإحتقان المجتمعى وإستفزاز للقوى الوطنية والثورية وفى القلب منها شباب الأمة ،

واضاف ..مما يعطى مجالٱ خصبٱ لنمو نشاط أعداء الوطن من عصابة الإخوان الفاشية وفلول نظام الفساد والإستبداد ..

وطالب “البيان” بضرورة الإفراج عن كافة الشباب المقبوض عليهم مستقلين اوحزبيين ومنهم إبن الحزب الشاب محمد أمير ، والإفراج عن كافة المسجونين من الثوار المحبوسين على ذمة قانون التظاهر المريب المخالف للقواعد الدستورية المستقرة والمرفوض سياسيٱ وشعبيٱ ، وعدم المساس بالحق فى الإحتجاج والتظاهر السلمى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: