الخميس , يناير 21 2021

تبا_لمن_آذى_حلب…..قصيده للشاعر طه على محمود ‫

اعلم حفيد أبى لهب 

تبا لمن آذى حلب
ستكون للنار الحطب
عار وعار يا عرب
القلب يعصره الغضب
ماذا جني .. ماذا كسب ؟
و الطفل يشويه اللهب
* *
عار و عار يا أسد
أوما نظرت إلى الولد
و النار تسرى ف للكبد
الله أقسم بالبلد
الله أقسم فاستعد
أهداك حبلا من مسد
و الوعد نار للأيد
* *
أوما نظرت إلى الزهور
تبكى على هذا الصغير
أوجعت قلبي يا حقير
ما عاد في الدنيا ضمير
و القلب نبت من صخور
طفل يصيح و لا مجير
صرنا كسكان القبور
دمعي تحجر ف المقل
و الشعر يروى في خجل
يا ويح حرفي ما العمل
متفاعل فقد الأمل
و الورد في سوريا ذبل
و النعت يشكوه البدل
لحني حزين مفتعل
* *
انظر إلى هذا الكتاب
قد فر من هذا العذاب
يبكى على فقد الصحاب
و الفصل ينتظر الخطاب
يا ويحكم فالكل غاب
آماله أضحت سراب
يا رب عجل بالحساب
* *
حلب هنا لحن نواح
و الديك مات من الصياح
و الفجر ينتظر الصباح
حلب تئن من الجراح
لكن فجر الله لاح
سيقول حي على الفلاح
سيقول حي على الفلاح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: