الثلاثاء , يناير 26 2021

الفستان ميل….قصيده للشاعر أحمد محمد الأنصاري

أءشرق أم تحجب شروقي غيوم حبلى
أوشك مخاضها وﻻدة هطول الحسن بدفئ اللحظ الذي يكسي السحاب بجمال فستان الميل
ونقش غالبه جمال معصمك ازدانت به أساور مذهبة بعسجدية طهرك.
من جوهرك جاهرت بعشقي مغرما.
ياجلسة اﻻعتداد ،
ياتخامس الوفاق.
تصافحك العيون مغرمة
الفستان ميل ،
واليك مال الفؤاد.
ياعود اﻵراك اسرتني لست أبصر حسنا سواك
.في أحشاء كبدي سعادتي مرعاك.
ياعيون المحيطات لدانتك حب مرساك.
ياعود الأراك من فل خصرك طرزت حرفي علني أنال رضاك.
سحر حرفي قد تﻻشت وفوده في رؤاك.
الفستان ميل والروح ذابت في هواك.
أءشرق؟
كيف ﻻ والسحاب لا يبرق جماله
إﻻ بشروق حرفي بوحا في سيد المﻻح؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: