ثقافة وفنون

تحت أنقاض الخيال…..قصيده للشاعر أحمد البياتي

تحت أنقاض الخيال
أحبو …
فوق رمال وديان عاصفة
منقباً في ترابها
محملقاً في تراث مليء بالرغوة
صاغراً بين أقفاص البلاهة
أحلم بنجوم متناثرة على سطوح القلق
× × ×
مرايا أنين متصدعة
تتراقص تحت حفيف أوراق الخريف
تلملم غسيلها من جدران متكسرة
تتدحرج كالفقاعة على غيمة عرجاء
× × ×
سلالم الموسيقى في عتمة الليل
لاتكترث بما تبدد من الأيام
بلا رغبة منها
أمام بقايا الواح متهرئة
تستحم برذاذ الأمطار
تحلم صاغرة برائحة شواء تفوح
× × ×
على قمم جبال الدهشة
عصافير مستاءة تقيم وليمة كبرى
تزيل الشمع عن فم الكلمات
تنحني لتمسح دمعة سالت
فوق ضريح مرصع بصخور الألم
× × ×
على مضض تلال السماء
تصطف كتماثيل فوق سطح القمر
في شوارع التسول
مناديل متيبسة
تتلمس البريق تحت أنقاض الخيال
× × ×
ألْسِنة نار في مزارع الوجع
دخلت للتو صالة عمليات مليئة بالمطبات
تجلس مرة أخرى على صخرة شاطىء أحلامي
تهتز ، تدور في الفضاء كفراشة
وأحلام المخاوف في الظلام تنام معي
فوق آنية الزهور
أنتظر ولادة القصيدة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى