ثقافة وفنون

تلك صرختها….قصيده للشاعره كوثر النيرب

تلك صرختها فماذا فعلنا لها؟؟
ذلك الثوب 
الممزق حول جسدها ثوبها
تلك العينان المغمستان بالدم عيناها 
تلك الجدائل التي بُترت ،جدائلها
نمشي على عار وننام به
لم نشتريه يوما 
هو من دق بابنا فسارعنا 
نسابق الريح لاحتضانه
وكان في سره يبصق علينا
يقذفنا بالعته 
ومع ذلك لا نبالي
يتلبسنا شيطان الصمت
يخرج لسانه
ولا نبالي
تلك صرختها فماذا فعلنا لها؟
بل كنا نشاهد إغتصابها
ونلوي وجوهنا
نذكر الله سراً
وفي العلن والله
يلعننا من علياءه
وسيظل يلعننا
مادمنا نمارس سكوتنا
المذهل
ويتفاخر عزيزنا 
بأن الله معه
يشد أزره
وله حافظ
يحفظه من تحته 
ومن فوقه
أيا مدينة تلوذ بصبرها
قولي له
إن من يرزق نملة
لقادر
أن يرزق مدينة
بقمح ، بسكر

بخبز ، بزعتر
وباقات من أقحوان
ترتفع حتى عنان السماء

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى