الخميس , فبراير 25 2021

هاموند: الحرب في سوريا تنتهي باتصال واحد من بوتين

أعلن وزير الخارجية البريطاني، فيليب هاموند، أن مصير سوريا يتوقف على استعداد روسيا لاستخدام نفوذها في دمشق من أجل الضغط على بشار الأسد ليرحل عن السلطة.

وأكد هاموند في مقابلة مع قناة “بي بي سي” البريطانية، أن هناك شخصا وحيدا في العالم يستطيع وضع نهاية للحرب الأهلية في سوريا، وهو الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، مشيرا إلى أن بوتين يستطيع ذلك باتصال هاتفي واحد.

وأضاف وزير الخارجية البريطاني أنَ “الأسد لم يحقق النصر في سوريا، ووضعه حاليا كما كان قبل عام، والمعارضة المعتدلة لم تهزم”، لافتا في الوقت نفسه إلى أنه ليس من الممكن القول إن جميع قوى المعارضة السورية ديمقراطية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: