الخميس , أكتوبر 1 2020

فيفى عبده : ” الراقصات طافحين الدم وبيحفروا فى الصخر”

أعربت الفنانة فيفى عبده، عن عشقها الشديد لوطنها مصر، قائلة: “بحب مصر أوى ومقدرش أعيش خارج أراضيها.. البلد دى نعمة، والدنيا والدين وكل البلاد قاعدين فى قلبها.. مصر مفيهاش زيها وكفاية كلمة إيجيبت”.

وأضافت فيفى عبده، فى حواره مع الإعلامى وائل الإبراشى، ببرنامج “العاشرة مساء”، المذاع عبر فضائية “دريم”، أن الراقصة مدانة مسبقاً والمجتمع يعانى الازدواجية فى التعامل معها، حيث يتهافت الجمهور للتصوير مع الراقصة ثم يهاجمونها ويسخرون منها، مضيفة: “عندى فريند كتير أوى من بره مصر ومن جميع أنحاء العالم، ومش كل قط يتقاله يا مشمش ولا كل فار يعرف يختار”.

وتابعت: “فيه ناس فى مهنة الرقص محترمات جداً، وطافحين دم فى شغلهم”، مستطردة: “ياما رقصت عشان أبسط الناس وافرح قلبهم”، مؤكدة رفضها للرقص الرجل على خشبة المسرح، معتبرة ذلك بأنه إهانة للرجل المصرى.

وعن الراقصات الأجنبيات قالت أم الدنيا تحتضن الأجانب ومحدش يقدر يسرق مننا البساط، ولكن كلانا يكمل الآخر، وصافيناز رقت بالعلم بحسن نية، وأرادت التعبير عن حبها لمصر من خلال الرقص بعلمها.. وهى بتحب مصر ونخشة زيهم”.

وهاجمت فيفى عبده راقصات العرى، مؤكدة أن الرقص فن وليس عرى، مستطردة “إيه الراقصات اللى بيرقصوا بالأندر وير فى الشوارع، طلعوا منين.. إيه المصيبة السودا دى.. إزاى دى تبقى رقاصة زيى وأنا طافحة الدم؟”، مضيفة: “احنا طول عمرنا بنروح شغلنا ونرجع ونحفر فى الصخر وسط النار ومنتحرقش، وبنشتغل ونتعب ونتحمل المسئولية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: