ثقافة وفنون

أتصوركِ الآن…..مقطع شعري للشاعر طارق حجاج.

أتصوركِ الآن ..بنصف ظلٍ أعرجٍ،
بكامل أناقتك الواهنة،
بعينيكِ اللصتين تفتش عن كلامي،
بأنوثتك الطاغية التي ستذكركِ بي وحدي..
هنا تركت أصابعي،
وهنا مت مراراً.. 
هنا توسلتكِ ليطول الكلام،
وهنا توسلّتِني كي لا أنام،
هنا راهنتُ أن أصعق قلبك،
وهنا احترق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى