السبت , يوليو 31 2021

استشهاد شابين فلسطينيين برصاص قوات الاحتلال في منطقة “باب العمود” بالقدس المحتلة

 
استشهد شابان فلسطينيان منذ قليل برصاص قوات الاحتلال الاسرائيلي في منطقة “باب العمود” بالقدس المحتلة بعد إطلاق النار عليهما بزعم تنفيذ عملية إطلاق نار.
وذكرت مصادر محلية فلسطينية أن قوات الاحتلال منعت الطواقم الطبية من الوصول إلى الشابين لإنقذهما قبل أن يفارقا الحياة ، حيث أغلقت الطرق المؤدية إلى موقع الحادث.
وأشارت المصادر إلى أن قوات كبيرة من الشرطة انتشرت فى محيط العملية، بالإضافة الى خبراء متفجرات إسرائيليين يقومون بإجراء عمليات بحث عن عبوات ناسفة في المكان.
فيما ذكرت الشرطة الإسرائيلية – في بيان الليلة – أن شابين فلسطينيين وصلا إلى منطقة “باب العامود” مزودين ببنادق أوتوماتيكية يدوية، وشرعا باطلاق أعيرة نارية تجاه قوات الشرطة وحرس الحدود المتواجدة بالمكان دون أن يسفر ذلك عن وقوع إصابات في صفوف قوات الأمن أو المستوطنين.
وأشار البيان إلى أن قوات الشرطة أطلقت النار على الشابين؛ مما أدي إلى مصرعهما وأن قوات كبيرة من الشرطة هرعت إلى المكان وقامت بأعمال التحري والتحقيق في ملابسات العملية.
وباستشهاد الشابين، تصل حصيلة الشهداء الفلسطينيين برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي في الضفة الغربية والقدس اليوم الأحد إلى ستة شهداء.
وتشهد الأراضي الفلسطينية منذ مطلع أكتوبر الماضي مواجهات بين شبان فلسطينيين وقوات الاحتلال الإسرائيلي، اندلعت بسبب إصرار مستوطنين يهود على مواصلة اقتحام ساحات المسجد الأقصى المبارك، تحت حراسة أمنية إسرائيلية.
وأسفرت هذه المواجهات حتى الآن، والتي تخللها عمليات طعن ودهس واطلاق نار، عن استشهاد نحو 180 فلسطينيا وإصابة حوالي 15 ألفا آخرين، في مقابل مصرع 30 إسرائيليا وإصابة حوالي 300 آخرين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: