الإثنين , أغسطس 2 2021

هذا المساء….قصيده للشاعره دينا المصري

هذا المساء .
مُلقاه هنا .
لستُ حزينةً
لا أفتقد ..
لستُ وحيدةً
لا أشعر بالبردِ
لا، لست أسمع حتى
صراخ الروح ..
لا روحٍ تئن ،
ولا دقات الحنين
لستُ أرى المسافةُ حدّ
أشمُّ رسائلُك
أ ت ن ف س ،
اثملُ بكَ ..

كؤوسٌ من عشق
حلو المذاق ، معتـَّقْ
وكل الكؤوس معطرة ٌ
وثملةً بصورة ،
لكَ أنظرْ …
أكتب فيك شعراً
تصير أرضي سماء
ويغدو السحاب بعيني
سريراً كبيراً ، ناعماً
أرقصُ بين السحابْ
وأنت، تُحلِّق هُناك

الليلِ بعينيك
يُسكّرني ،
فأثمل منه وأثمل
صعب أن أستفيق
ولكنني سأفيق
إذا ما ضعتُ
بذاك الأفق البعيد
قد لف الضباب عيوني
حين انتهاء الليل
و منك قد أنتشيت
و ما لي من أثر .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: