السبت , سبتمبر 19 2020

عذراً …. أيُّها الحب….قصيده للشاعره أمال القاسم

عذراً …. أيُّها الحب

ارحلْ.. لأنكَ لا تحتويني

ولو اجتمعتِ الأبجديّاتُ

على أن تكونَ ..

فلن تكونَ إلا خطيئةً

تمارسُ الجنونَ معي

حتى ساعةٍ متأخّرةٍ من العقل

الخيبةُ تفشَّتْ فيكَ بإتقان

وأمانيكَ السجينةُ

في قبضةِ المستحيل

اغفرْ لي ..

أحتاجُكَ … صدراً

وأحتاجُكَ … حضناً

وإنّكَ تُخلفُ الميعادَ

وإنّي لا أحبُّ المتخَلِّفين …!

سكرة القمر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: