الجمعة , أبريل 16 2021

70% من اللاجئين السوريين في لبنان يعيشون تحت خط الفقر

 

اعتبرت الناطقة باسم مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في لبنان دانا سليمان، الثلاثاء، أن أوضاع اللاجئين السوريين في لبنان تسوء يوماً بعد يوم، بسبب نقص المساعدات الدولية التي تلبي احتياجاتهم الأساسية.

وقالت سليمان إن “اللاجئين المسجلين في مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في لبنان هو مليون و69 ألف لاجئ سوري، وأكثر من 70% منهم يعيشون تحت خط الفقر ويلجئون إلى الدين ليتمكنوا من العيش.

وتابعت “بعد مرور أكثر من 5 سنوات على تواجدهم في لبنان، الوضع يزداد صعوبة، لأن المساعدات تقل وقد استنفذوا كل مدخراتهم ولا يستطيعون العمل بشكل قانوني في لبنان، وبالتالي وضعهم المادي يصعب، وبدل إرسال أولادهم إلى المدارس يرسلونهم إلى العمل.”

وشددت على أن مساعدات المفوضية تختلف من قطاع إلى قطاع، وبرنامج الغذاء العالمي يستطيع أن يطال 50 % فقط، أما الرعاية الصحية السنوية فالمفوضية تغطي فقط  الحالات الطارئة، بسبب نقص الإمكانات المادية.

وأضافت “المساعدات التي تقدم للاجئين السوريين هي غذائية ومساعدات متعلقة بفصل الشتاء (كالأغطية والوقود…)، ومساعدات لتحسين ظروف الإيواء، وتعليم الأطفال والرعاية الصحية، ونحن نحاول في كل هذه القطاعات أن نطال الأشخاص الأكثر حاجة.”

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: