الأربعاء , أغسطس 4 2021

العراق:حملة نيابية على تشكيل حكومة “مهنية” ينتهي بخلاف على كلمة

صرحت النائبة عن التحالف المدني شروق العبايجي بانسحابها من حملة نيابية تخص تشكيل حكومة من الكفاءات بسبب اختلاف على حذف كلمة من البيان الختامي.

وقالت العبايجي   “تم الاتفاق على اصدار بيان اصلاحي موحد لنخبة من النواب الوطنيين للمطالبة بحكومة من المهنيين والكفاءات الوطنية التي تعمل على بناء نظام مدني مؤسساتي”.

واضاف “بسبب حذف كلمة (المدني) من البيان والاكتفاء بجملة نظام مؤسسات بناء على طلب من نائبين تابعين لاحزاب اسلامية. لذا قررت من المؤتمر خلال انعقاده هذا اليوم الثلاثاء”.

ولا تزال دعوة رئيس الحكومة حيدر العبادي إلى تشكيل حكومة كفاءات (تكنوقراط) تثير الجدل في الساحة السياسية، ورغم أن أيا من الكتل في الحكومة والبرلمان لم تعلن رفضها لذلك، فإن الكثير منها يتحفظ على التفاصيل، لا سيما أن تصريحات العبادي تؤشر على استبعاد وزراء منتمين لهذه الكتل.

ولا يقتصر الخلاف بين الكتل على تمثيلها في الحكومة المقبلة، فالموقف من الحشد الشعبي ومطالبات البعض بإعادة هيكلتها وكفّ يدها عن السياسة، يعتبره أنصار الحشد انصياعا للرغبات الأميركية.

وجاء دخول زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر على خط المطالبة بالإصلاح ليعطي مزيدا من القوة لموقف العبادي في التحرك داخل البيت الشيعي، فالصدر استقبل وزير الدفاع خالد العبيدي في منزله في النجف، وأصدر بيانا دعا فيه للتغيير وتحويل أفراد الحشد الشعبي ‘المنضبطين’ إلى صفوف الجيش والشرطة، في تناغم واضح مع خطوات العبادي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: