السبت , يناير 23 2021

هاني عزت بسيوني يكتب …..كيف يستقيم النقيضان .. معنى الإنجاز ومعنى الإخفاق

 

اريد فقط ان اشير الى ان الإنجازات “ الاقتصادية ” لا يمكن ان تأتي من الفراغ .. !
فلماذا إذن مع كل هذه الإنجازات التي يرددها البعض من المطبلاتيه ….
1- تتراجع معدلات النمو الاقتصادي .. !؟ .
2- ويتواضع حجم احتياطياتنا من العملات الحرة والمعادن النفيسة ..؟!.
3- وينخفض سعر الجنيه امام العملات بمعدلات تزيد عن 30% .. !!؟
4- ويتزايد – في نفس الوقت – حجم العجز فى الميزان التجاري وفي الموازنة العامة للدولة ؟! . 
5- وترتفع معدلات البطالة ومستويات أسعار الاستهلاك ( معدل التضخم ) وتنخفض مستويات المعيشة .. والتي تنعكس بالاساس سلبيا على الامن القومي خاصة اسعار الغذاء والادوية .. ؟!!! 
6- لماذا – مع كل هذه الإنجازات “الاقتصادية” العملاقة يتراجع التصنيف الائتماني لمصر وللبنوك المصرية الكبرى .. !!؟ 
7- ويتزايد أعباء خدمة الدين العام وتسعى الدولة لبيع ما تستطيع بيعه من أصولها المادية والمعنوية لسد الحد الأدنى من حاجات شعبها الأساسية ..!؟
عفواً .. 
لقد تعلمت أن الإنجاز الاقتصادي – خاصة إذا ما قارب المعجزة كما يروجون – ان لا يقاس أبداً بعدد اللوحات التذكارية التى يزاح عنها الستار إيذاناً بظهور المعجزة إلى الوجود … 
إنما يقاس الإنجاز “ الاقتصادي ” بمعايير أخرى تعبر عنها أسئلة مغرضة كتلك التى ذكرتها عاليه … وهناك غيرها الكثــــير جـــــدا ..
فليتنا نعرف يوماً من أصحاب الرؤى الفلسفية ووفقا لمبدأ ان الاعمال تقاس بالنتائج .. 
…. كيف يستقيم النقيضان .. معنى الإنجاز ومعنى الإخفاق … !؟؟ ….
عافانا الله وإياكم من سواد العقول والضمائر ووفق أصحاب السرائر النقية إلى ما يحب ويرضى لمصر وشعب مصر .. !!؟ 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: