الإثنين , يناير 25 2021

وحدي أنا…..قصيده للشاعره ‏أماني‬ _المبارك

 

وحدي أنا!
على رصيف العمر
أتأمل عيون الذكريات 
أتسلل لزقاقها الغاصة بالوجوه
لا هي جميلة ولا بشعة
وإنما تكسوها طبقة من الرماد
قال لي أحد المارة:
هؤلاء من اقتربوا من ألسنة الغرور
ما زالوا مذهولين من هول ما رأت أعينهم
حتى قلوبهم المحشوة بالحصى تثقل صدورهم
ينامون وهم متكئين على وسائد الكبرياء!

وحدي أنا!
أطالع مسامات حروفهم
أقلبها على اليمين وعلى الشمال
لأجدها؛
غربال رث
أكل الدهر من لحمه
فانفتقت جوانبه
لا يصلح حتى لغربلة قصائدهم الكبيرة
وما زلت إلى الآن أغربل وأغربل
علني أحصل على فتات من إبداع
أقتات عليها وقت جفاف قلمي
يكبروووووون
وهم أصغرهم
يصغرووووون
وهم الهامات العاليات!!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: