الأحد , يناير 24 2021

ربما….قصيده للشاعر محمد راغب عبد الصبور

 

ننام الليله بلا دموع على الخدود
فملامح الرجل الذى 
مات اليوم لم تسيل منه الدماء
لم نبكيه طويلا
فأعيننا أعتادت على الانهزام
والانحناء
لم نتمرد سوى مرة أو مرتين
قد أحكم الجلاد سوطة 
فلف الموت كل 
الربوع
وتناثرت الاحلام رمادا يزلزله
الخشوع
ربما يبكينا العشق حين نرحل
بين المسافات
فى عمق اللقاء يصداء
الحنين
فتذرفنا الدموع 
ربما ننام ذات يوم لا تطارنا الاحلام 
فجناحها تكسر
والصمت قد مزق
الضلوع ………………………………………………

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: