الأربعاء , يناير 20 2021

“أغني رجل في الأرض يموت من الجوع”

 

كان روتشيلد أحد أكبر أغنياء اليهود بل والعالم وكان أحد روائد الفكر الصهويني كان يضع سبائك الذهب في قاعات كبيرة من كثرة ما آتاه الله من مال بل إن الحكومة البريطانية كانت تقترض منه كثيرا في أزماتها
دخل يوما في قاعة ادخاره الحديدية ثم أقفلها على نفسه غافلا عن مفتاحها بالخارج فراح يصرخ ويستغيث ولكن دون جدوي فجلس كئيبا يواجه الموت بين دولاراته ومستنداته وصكوكه
أما أهله فإنهم في غفلة عنه فقد ظنوه في سفر طارئ كعادته فلم يكترثوا بغيابه أما الرجل فمرت عليه أيام معدودات دون أن يطعم طعاما أو يستقي شرابا ثم أخذ يتأمل أمواله وماذا عساها أن تنفعه فلما شعرت بقرب بالموت جرح نفسه وكتب بدمه علي جدار قاعة ادخاره وبين أمواله 
أغنى رجل في الأرض يموت من الجوع ! 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: