الخميس , يناير 21 2021

لم أعد ذاك …..قصيده للشاعر كاظم الكعبي

 

كل الرسوم المتحركة التي تدب فوق الأرض هي دمى معلقة بخيوط نرجسية.
كل هذا الجمال 
يجعلني اختبأ من نظرة المارة 
وأنا أرى الجميع من ثقب الباب 
الذي جعلته الحيز .. يعزلني منهم
الذي أسدل ستارة 
الفصل بينهم وبيني..
…. 
لم أعد ذاك …
الذي يرى من جميع الاتجاهات 
لم أعد ذاك الإله التي رسمته أجنحتي 
لم أعد ذاك. ..
الطير الذي يغرد فوق أغصان الربيع 
هدر الأنين لمحة الجمال..
اني اغرد خارج السرب ..
لم يفهمني ..
سوى زهرة ..
والنهر عقيم …
لم يدرك أحدا صراخ الوحشة 
في جوفي…
انا الحالم نحو الألوان. .
أرسم ذكرياتي حسب تقويمي الذهني …
…….
الأمنيات تتمرد فوق اسطري
كتاب نهايته أسطورة وهمية !!!
حزمة السواد والهذيان 
غيرت ملامح تلك الشجرة .
….
انا الهارب من النظرة
الوذ قرب النخلة والناي
قرب النهر ورسوم الرمل 
أتحسس كجناح فراشة 
من الضوء ..
انا العتمة الصمأ تغني …
لي وحدي !!!
انا المنفرد في ألحاني 
انا ..
من يكسر القيد الذي كهل في ذهني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: