الثلاثاء , يناير 19 2021

مشهد سريالي…..قصيده للشاعر أحمد سماحه

 

مشهد سريالي

ليل ..ومداس ..
ضحكة قديمة..
كرسي ..عقب سيجارة 
و..بصة نحاس
موال تحت ضلوعي..
ورغيف من لحم الخوف مطحون
وشفايف صورة بتفكر تضحك
وكتاب باهت نايم في سكون..
رغبة مبرية زي الإبرة بتشك الروح..
كف بيتدلي من شق في قلب حصان
محبوس..
حفنة أحزان مبدورة في اللحم الني الممسوس..
الغرفة ميدان ,وأنا بالضم حرف فى كلمة 
في دمعة..في شمعة..في حلم ..في كاس
وباقلع عين اللحظه المرة وبارسم وسواس
—–
الأودة ميدان..
وأنا مرمي في ركن من الأركان
محبوس في سرير
ويا الرغبة المبرية اللي تشك الروح باتصارع
يتشكل صمتي مدينة بشوارع
وبنات حلوين
واقفين بين عواميد النور
ينادوني
بيشدوني شمال ويمين
وأنا باحلم أطلع من خوفي واروح..
و..بااارووح
وباأداري عن عيني كسوفي
وأقول..
للمرة السبعين..
آهي ..مره
يادخلت الجنه بحق .. يارجعت بصف جروح
ورجعت بصف جروح
——-
الأودة سرير وعذاب وليالي الغربة طوال
أطول من عمر الكون
والعمر كتاب
وانأ باحلم الم حروفي وخوفي
وأعود
أقعد علي طرف الشك قصاد صمتي
وابل شفايفي بريقي
واعمل لسكوتي لسان
وبورط نفسي في لعبة 
اسميها النسيان
أقعد بين الصمتين في سكون
وأغني لحبيبه ماشفتش غير ضحكتها
بتعدي علية كل جنون
من ورا شباك مقفول
وتقول :
-مجنون

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: