الثلاثاء , يناير 26 2021
أخبار عاجلة

خطوة….قصيده للشاعر الزين سلمان

 

كانت خطوتي 
على الرمل 
أكبر قليلا من مقاس 
حذائي 
بفعل الركض 
مختليا تماما بعصافير 
لهفتي 
قد أباغت الصفير
بصورتك في الذاكرة 
كيف تحتملني الشوارع 
هكذا وأنا ممتلئا بك 
حد الاشتباه
حتى ان العطور التي 
تخصك خصتني 
بالعبق 
وهي في كامل دهشة 
ظنها أنك أنا 
وأنا سأشتري 
بعض النبض 
وأول شهقة لك حين 
بوحت لك بما اعتراني 
من عشق 
خلفها تماما 
رأيت بعض الأنبياء
على عينيك 
ونهرا يعلق أمواجه 
على كفيك 
وأنا ألملم 
ما بقي مني 
لأعيد 
بعض الخطاوي
إلى حذائي

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: