ثقافة وفنون

لن تمتلكني….شعر وائل رضوان الناصر

لولا غروركَ لم أكنْ زلزالا
أنتَ الذي قرأ الحياةَ سجالا
هذي رياحكَ تستبيحُ قواربي
لن تمتلكني، حبلُ قلبي مالا
لن يملكَ الأنثى غروركَ، إنَّما
ستصيرُ ذكراها عليكَ وَبَالا
يافاقداً حسَّ الرهافةِ، احترسْ
قلبُ الأميرةِ يتقنُ الأغلالا
نصحوكَ كَرْهاً لا تُصدِّقْ نُصحهمْ
فالقردُ في نظر القرودِ غزالا
همْ أوهموكَ بأنَّني شرقيةٌ
بسكوتها تَستعبدُ الأجيالا
هذي دمشقُ فلا تصدّقْ كِذْبهمْ
مهما من الأحباب دمٌّ سالا
مهما انكوينا بالهمومِ فإنَّنا
سنرومُ أمجادَ الحياةِ مآلا
ياصاحبي والليلُ أمسكَ ثوبنا
لا تبتئسْ مهما ازدحمتَ ظلالا
لا تبتئسْ مهما الحياة أمامنا
كسوادِ عاصفةٍ رأتكَ خيالا
سرقوكَ من قلبي وقالوا: لا تخفْ
تلك السنابلُ لن تجدكَ سِلالا
مهما غرقتَ ببحرهمْ، قُمْ وانتفضْ
كي لا تكونَ لمائهمْ غربالا
بعضُ الجبال اذا رأيتَ سيولها
أدركتَ معنى أن تكون جبالا
لو قلتَ للغازي بعلمكَ نقتدي
سقطَ الكلامُ وصرتَ فيهِ مُحالا
.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى