ثقافة وفنون

الحلم الطويل ….شعر جمعه يونس

فى الماضى
كانت تأتينى
القصيدة 
على هيئة
أنثى جميلة جدا
تشبه
عشتار
او حورية تشبة
كيلوباترا
فااستعد لها
اتخلص من كل ملابسى
واصارعها
وتصارعنى
على حلبة مساحتها
ورقة الكراس
وانا احلم بسفينة
جبرا(1)
ترسوا على شاطئى
وتبحر بى الى الحلم
لكن هيهات هيهات
فتهزمنى فاستسلم لها
قبل ان تصحوا
اعين النهار
بينما جبرا
مازال يتسكع
فى شوراع بغداد
وازقتها
يرتدى معطفه
ويضع فى عروته
علم فلسطين
يبحث
عن البئر الاول
او
عن وليد مسعود(2)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى