الثلاثاء , يناير 19 2021

خمسَ عشرةَ دقيقةً….مقطع شعري للشاعر عبود الجابري

 

خمسَ عشرةَ دقيقةً
أتراها تكفيك 
لتعرفَ أين تحطُّ رحالك؟
وأنت ترى كلَّ شيء يقفل أبوابَه
الدكاكين
البيوتَ
الوطنَ
حتى الساعاتِ 
لم تجد من الأيام
من يتمهّل ليشاركها التعب
خمس عشرة دقيقةً
وأنتَ لاتعرف
إن كانَ عليكَ أن تنتظر 
حتى النَّزع الأخير من اليوم
كيْ تفكِّر بلاطائل
كيف تبدأ حياتك في غيابها ؟ 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: