الإثنين , يناير 18 2021

أحمد فكري غيث يكتب ……تعددت الخلافات ” الخناقات” والشوبير واحد

 

لست مع أحمد الطيب ولا ضد أحمد شوبير ولكن ماحدث منذ أيام، فى برنامج العاشرة مساء الذى يقدمه وائل الإبراشى على شاشة دريم، فضيحة بكل المقاييس، وما هذا الذى يقدمه شوبير للمشاهدين؟.. خلافات كثيرة فى الوسط الرياضى بل السياسى أيضا.
ولم يكن خلاف شوبير مع أحمد الطيب هو الأول له ولكن سبقه سجل كبير من المشكلات والخناقات وكان من أشهرها خلافه مع رئيس نادي الزمالك المستشار مرتضى منصور، ولاعب النادي الأهلي السابق مجدي عبد الغنى ، ومع حمادة المصرى، الذى هدد شوبير بأنه إذا لم يتراجع عن الهجوم الدائم عليه وتوجيه الاتهامات له بدون أدلة وتشويه صورته أمام الرأى العام فإنه لن يتهاون فى الرد عليه وملاحقته قضائيًا. وأكد المصرى، فى تصريحات صحفية أنه يحتفظ بأوراق كثيرة ضد شوبير وصفها بـ”الكلام الخصوصى ووقت اللزوم سيخرج ليعريه أمام الرأى العام”.
ومع شادى محمد وخالد الغندور ومدحت شلبى ، ومع أولتراس أهلاوى، مما دفع البعض منهم لعمل وقفة احتجاجية أمام مقر قناة ” مودرن سبورت ” احتجاجاً على هجوم شوبير عليهم.
ولاننسى المرجوم ثابت البطل، حارس مرمى النادي الأهلي ومنتخب مصر السابق، حينما رفض مصافحته يوم اعتزاله، عندما ذهب شوبير لمصافحة الجهاز الفني للأهلي على دكة البدلاء مما دفع المرحوم ثابت البطل ينظر للخلف فى إشارة منه لعدم السلام عليه وعدم مصافحته باليد وهى الأزمة التى سلط عليها الاعلام الضوء كثيرا ورحل البطل وهو غاضب من شوبير لأسباب ومواقف شخصية قديمة بينهما
و مع الكثير من زملائه في الملاعب وبعد ذلك في الإعلام ..يا أخ شوبير أنت كنت حارس مرمى للأهلى والمنتخب مثل حراس كثيرين سبقوك، وكنت نائب رئيس اتحاد الكورة ، قبل ذلك، وكنت عضوا في مجلس الشعب سابقا، بمعنى أدق أصبحت مشهورا، ولاتحتاج لعمل شو كى يعرفك الناس، ويبقى أن نعرف، جميعا، أن الانسان لم يُعرف بنسبه ولكن يُعرف بفعله ” ليس الشريف من قال أنا ابن أم أو أب.. لكن الشريف من قال ها أنا ذا”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: