أخبار العرب

 استشهاد 13 مواطنآ ب 32 غارة جوية للطيران العدوان السعودي على عدة محافظات يمنية وقوات الجيش اليمني واللجان يحققون انتصارات تاريخية

اليمن /متابعة /حميدالطاهري
استشهاد 13 مواطنآ ب32 غارة جوية للطيران العدوان السعودي الغاشم خلال الساعات القليلة الماضية
وقالت وسائل أعلامية يمنية بأن طيران العدوان السعودي الأمريكي شنت  32 غارة جوية على عدد من محافظات الجمهورية أدت إلى استشهاد وجرح 13 مواطناً ، وألقىت قنبلتين عنقوديتين على مديرية صرواح خلال الـ 24 ساعة الماضية.

وأوضح مصدر عسكري أن طيران العدوان السعودي الغاشم شنت أربع غارات على خيام البدو الرحل في منطقة المهاذر بمديرية سحار محافظة صعدة أدت إلى استشهاد مواطن وإصابة آخر ، وأصيبت امرأتان بغارة استهدفت منطقة البقعة بمران التابعة لمديرية حيدان .

كما شنت طيران العدوان ثلاث غارات على منطقة مندبة وجبل شعير بمديرية باقم واستهدف بثلاث غارات أخرى منطقة طخية في مديرية مجز , وشن غارتين على منطقة ليه بمديرية الظاهر .

وأكد المصدر استشهاد ستة مواطنين وجرح ثلاثة آخرين إثر غارة للطيران استهدفت الطريق العام في منطقة مجزعة بمديرية القفلة محافظة عمران .

وأشار المصدر إلى أن الطيران المعادي ألقى قنبلتين عنقوديتين على مديرية صرواح بمحافظة مأرب ، واستهدف بغارتين مديرية خب والشعف بمحافظة الجوف ، كما شن 12 غارة على مديريتي حرض وميدي بمحافظة حجة .
وحسب وكالة الانباء اليمنية (سبأ) فقد لفت المصدر إلى أن طيران الأباتشي التابع للعدوان أطلق أكثر من أحد عشر صاروخاً على وادي جارة في جيزان ، فيما شن الطيران الحربي ثلاث غارات على قرية مجازة واستهدف بغارة أخرى تجمعاً لمرتزقته وآلياتهم غرب القرية .

وعلى صعد متصل تشهد بعض المحافظات اليمنية معارك عنيفه بين الجيش اليمني واللجان الشعبية مع القوات الموالية لفار عبدربه منصور هادي وقيادة التحالف السعودي الغاشم

وقالت مصادر يمنية ان قوات الجيش اليمني واللجان الشعبية في مختلف الجبهات الداخلية والحدودية تمكنت من السيطرة على عدة مواقغ كان يسيطر عليها القوات الموالية للتحالف السعودي الدموية واشارات المصادر الي أنه نتج عن تلك المعارك الدائرة في عدة جبهات سقوط قتلي وجرحي من القوات الموالية لقيادة التحالف السعودي

واكدت المصادر ذاتها إلي أن الجيش اليمني واللجان الشعبية يحققون انتصارات تاريخية

على قوات المعتدي الفاشل في مختلف جبهات الشرف والدفاع …

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى