الأربعاء , يناير 20 2021

إبراهيم عيسى: مصير دولة الصوت الواحد ..؟

 

قال إبراهيم عيسى، “على الراديو” اليوم، إن شهر رمضان يجب أن يكون فترة راحة بعيدًا البغضاء المنتشرة بين المجتمع والكراهية، وسيادة الصوات الواحدة، والتخوين والتشهير التي بدأت وزادت بعد 25 يناير.

وأضاف «عيسى» ، أنه لا يجب في أي مجتمع أن تسود سياسة الصوت الواحد، وأن ينتهي أي خلاف سياسي بالصراخ والهياج والمشاجرات، مشددًا على أنه «لا يصح أن نكون صوتًا واحدًا كلنا نسمعه، ويجب التعدد والتنوع».

وتابع «عيسى» أنه لا يمكننا أن نتوقف أمام الجمود ونعتبره استقرار، وأمام الصوت الواحد ونعتبره الوحدة الوطنية، مؤكدًا أن «الوطن العربي جرب الصوت والحزب الواحد ولكن فشل، وأثبتت التجربة أن الله وحده هو الواحد الأحد، غير كده لا توجد أي سيادة للصوت الواحد».

وذكر أن «مصر لم تعد بلدًا للتنوع والتعدد مثل دول الخليج حاليًا أو أوروبا، وذهب مصر التي كانت أرض اليهود والأرمن والأتراك وكل العرقيات، وأصبح التنوع بيننا صعب، ولن نستطيع تحويل مصر من شبه دولة إلى دولة بالصوت الواحد».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: