السبت , يناير 23 2021

و ماذا يفعلُ المُشتاقِ …..مقطع شعري للشاعره دينا المصري

 

و ماذا يفعلُ المُشتاقِ ؟

حينَ يموت من شوقهِ..
حين يَحتَرق حنينًا، و فُقْدًا، و غِيرهْ..
المُشتاقِ المَنْفيّ، النَازحِ عن الطمأنينةِ و الدِفء.

ماذا يفعلُ،
حينَ يَبدو كسفينةِ محمَّلة بِغرقاها، 
هل لها ميناءِ سَلامْ ؟.. 
أهوَ الهواء الذي يُسيّرُها للوصولِ؟
ام المياهِ التي تَضعَها في الهواء؟
أهي المسافةِ ما تجعَلنا نَشتاق؟ 
أم الفراق ما يُعطى للمسافةِ كيان؟

ماذا يفعل العاشق
حين يُحب، و يشتاق، ولا أدري ماذا يفعل المُشتاقِ !!

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: