تقارير وتحقيقات

عرفات يتابع معدلات تنفيذ مشروع تطوير وتحديث نظام اشارات خط بنها/الزقازيق /الإسماعيلية/ بورسعيد للسكك الحديدية

كتب عاطف عبد العزيز
اجتمع الدكتور هشام عرفات وزير النقل مع وفد شركة سيمنس الالمانية لمتابعة معدلات التنفيذ في مشروع تطوير وتحديث نظام اشارات خط بنها / الزقازيق /الإسماعيلية/ بورسعيد بطول ٢١٤ كم وتكلفة إجمالية ٣٣٩ مليون جنيه و٦١ مليون يورو و٧ مليون فرنك فرنسي ويأتي الاجتماع ضمن خطة وزارة النقل لتطوير نظم الإشارات والاتصالات على خطوط السكك الحديدية ، لزيادة معدلات السلامة والأمان لمسير القطارات ، وحضر الاجتماع رئيس وقيادات هيئة السكك الحديدية .
في بداية الاجتماع استعرض الوزير معدلات التنفيذ في قطاعات المشروع مؤكدا على ضرورة قيام الشركة المنفذة بتكثيف الأعمال والالتزام بالجدول الزمني الخاص بالمشروع وضرورة التعاون بين الهيئة والشركة المنفذة والمحليات في ازالة اي عقبات لدفع عمليات التنفيذ وسرعة الإنجاز
وأضاف وزير النقل انه يتم تنفيذ عدد من المشروعات في مجال تطوير نظم الإشارات على الخطوط الرئيسة بالشبكة القومية للسكك الحديدية، بإجمالي تكلفة تقدر بحوالي ١٢.٤ مليار جنيه وتشمل تطوير وتحديث نظام إشارات خط القاهرة / الإسكندرية بطول 208 كم ،و خط بني سويف / الأقصر بطول548 كم و خط بنها / الزقازيق / الإسماعيلية / بورسعيد بطول 214 كم و خط طنطا / المنصورة / دمياط بطول 119 كم
مشيرا الى أن الهدف من تحديث نظم الإشارات على هذه الخطوط هو تحديث نظام الاشارات الحالي الى نظام إليكترونى حديث (EIS ) يحقق أعلى معدلات الأمان والحاصل على شهادة SIL4 ، لافتا إلى أن التصميم الجديد لنظم الإشارات والاتصالات يسمح بمسير القطارات بسرعة 160 كم / س بدلا من 120 كم/ س ، مضيفا أن مسير القطارات على هذه الخطوط سيكون بمعدلات أمان عالية جدا وسيؤدى النظام الجديد إلى زيادة عدد القطارات وتخفيض زمن الرحلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى