السبت , يناير 16 2021

قرار وقف الإبراشى وشوبير مرفوض في “دريم” و”صدى البلد”.. و”الغرفة”على”المحك”

 

تسبب قرار غرفة صناعة الإعلام بوقف وائل الإبراشى وأحمد شوبير لمدة أسبوع فى أزمة بدت تلوح فى الأفق بعدما كشفت مصادر عن وجود اتجاه قوى من إدارتى قناتى دريم وصدى البلد بعدم تنفيذ القرار وفى هذا السياق أكدت المصادر أن وائل الإبراشى سيقدم برنامجه “العاشرة مساء ” فى موعده اليوم بينما تتجه قناة صدى البلد لنفس الاتجاه وعدم وقف شوبير وأكدت المصادر أن كلا الطرفين يعتقد أنه التزم المهنية ولم يتجاوز وهو ما حدث فى حلقة شوبير والطيب فى برنامج “العاشرة مساء “ولم يكن متوقعا أبدا من طرفى المواجهة أن يقوما بردود أفعال كالتى حدثت خاصة أنهما يعلمان جيدا معنى برامج الهواء، وهو أمر خارج عن مسئولية الإبراشى كمقدم للبرنامج وفريق البرنامج ككل‫.‬
وقال المصدر: أن قناة دريم مبرراتها الحقيقية في اجتماع الغرفة وأهمها أن وائل الإبراشي لم يخطئ ولم يصدر منه ما تتم معاقبته فهو ليس مسئولا عن تهور ضيوفه بل قام على الفور بالخروج إلى فاصل واعتذر للمشاهدين في الحلقة نفسها وكان بإمكانه الاستمرار على الهواء كي يرى الجمهور المعركة كاملة، كما أنه من غير المقبول إيقاف الإبراشي قبل انتهاء التحقيق.

وأكد المصدر أن القرار الذى اتخذته دريم بعدم الامتثال لتوصية الغرفة بوقف الإبراشى هو نفس القرار الذى اتخذته قناة صدى البلد وقررت استمرار برنامج شوبير لأنه لم يخطئ على شاشة صدى البلد وبالتالي فلا يصح أن تتحمل القناة المسئولية وتوقف برنامجه.

وأشار المصدر إلى أن عدم تطبيق تلك التوصية يعنى انشقاق واضح داخل غرفة صناعة الإعلام والتى يرأسها ويديرها ملاك القنوات الفضائية الخاصة من رجال الإعلام.

كانت غرفة صناعة الإعلام قد قررت وقف وائل الإبراشى وأحمد شوبير أسبوعا على خلفية واقعة الاشتباك بين شوبير والإعلامى أحمد الطيب خلال برنامج العاشرة مساء وهو ما أثار استياء كبيرا فى مختلف الأوساط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: