السبت , يناير 16 2021

روح…..قصيده للشاعره أتحاد غنوم

 

لى متى ايتها المتشردة
التائهة في سماء سوريا الحبيبة
الى متى نتفقد أرواح الأحبة
وتواجدهم كمن يعد الأرقام على أصابعه
مابين الرحيل والرحيل ..رحيل
مسافر بطائرة
او مسافر بكفن
اه من تلك الدوامة
الن تنتهي زوابع الفراق
والقتل والقصف والدم
الى متى ياسوريا
اجيبي بحق الرب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: