السبت , مايو 8 2021

وزير خارجية روسيا : تنفيذ اتفاق ميونخ حول سوريا يتعلق بالجانب الأمريكي

 

قال وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم الأربعاء، أن تنفيذ اتفاق ميونخ حول سوريا يتعلق بالجانب الأمريكي.

 

وتجدر الإشارة إلى أن محادثات بين الحكومة السورية وممثلي المعارضة، بدأت يوم 29 كانون ثاني/ يناير 2016 في جنيف السويسرية، وتقرر إجراء المحادثات تنفيذاً لقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254. وتوقع المنظمون لهذه المفاوضات أن تستمر لستة أشهر، ولكن المبعوث الخاص لسوريا ستيفان دي ميستورا، أعلن الشهر الماضي، عن تعليق هذه المحادثات حتى تاريخ 25 فبراير/ شباط 2016.

 

 

 

وقال لافروف أنه إذا كنا نتحدث عن عملية الهدنة، فإنه من دون التعاون بين الجيش الروسي والولايات المتحدة الأمريكية “لن يطبق أي شيء”. ووفقاً له، “فإن الأداة الرئيسية لحل مشاكل الإمدادات الإنسانية، ولا سيما مشاكل الهدنة، تكمن في إقامة تعاون “ساعي يومي”، والتنسيق بين العسكريين”.
والجدير بالذكر أن مدينة ميونخ الألمانية، استضافت خلال الأسبوع الماضي اجتماعاً للمجموعة الدولية لدعم سوريا، حيث تم التوصل إلى قرار بشأن حسم مسألة وصول الإمدادات الإنسانية إلى جميع أنحاء البلاد خلال أسبوع، وتحديد طرق إنهاء كافة الأعمال القتالية في البلاد، دون أن يشمل ذلك وقف إطلاق النار مع الجماعات الإرهابية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: