الإثنين , سبتمبر 28 2020

أنا لاحبيب لي ….قصيده للشاعره نورا جويده

أنا لاحبيب لي
لينتفض فوق الأوارق
واكتبه كقيس لهذا الزمن
يكتبني يغزلني يراقضني
يحملني فوق كل المحن

أنا لاحبيب لي
لاخربش بأسمه فوق الأرصفة
وعلي جدران الطرقات
لارجلأ يتحول لأجلي لخارطة
تسرقني من كل المتاهات
سيموفونية عشق
تجعل انحائي
ترقص فوق الاهات

أنا لاحبيب لي
لالعب في لحيته
وابكي في غيبته
واقفز بيتا في قصيدته

أنا لاحبيب لي
لاغار عليه بجنوني
لادعه ينام في عيوني
لاجيبهم بأسمه حين يسألوني

أنا لاحبيب لي
لأغضب ويراضيني
لأضيع ويأويني
لأخاف ويحميني

أنا لاحبيب لي
لتحسدني عليه النساء
لأتجمل للقاءه في المساء
لاهجر لأجل عينيه كل الأشياء
لتغدو بين ذراعيه كل الأوجاع سواء
بسواء
بسواء
أنا لا حبيب لي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: