الأحد , سبتمبر 27 2020

قابع في مكانه…..قصيده للشاعره يارا بيران

قابع في مكانه
يرسم على الجدار نافذة
يقف أمامها ملياً
بذاكرة مكتظة
يطوي المسافات
يغوص في أحلامه
المبتورة
الحقيقة المختبئة خلف
الابتسامات الهادئة
يفعل ذلك كل صباح
لساعات….
ك طفل يقف أمام بائع
حلوى منتشياً برائحتها
صبيحة العيد
اقترب منه وسأله
ماذا ترى؟
رد بهدوء… الكثير
قال :أنا لا أرى شيئآ
تجاسر وبهدوء
لو رأيت ما أرى
لما كنت السجين وانت
السجان!

 
 
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: