الأربعاء , يناير 20 2021

“الوحدةُ هي أن أحبكَ”…..قصيده للشاعره مناهل السهاوي

 

“الوحدةُ هي أن أحبكَ”

أحبكّ لأني قَزمةٌ
والآخرون عالون
كأشجار السرو في طفولتي
ألا تدري لمَ تبكي امرأة قبل ممارسة الحب!
لذات سبب دخول الشمس بين أوراق الشجر خلف منزلنا..
حيث الوحدة أساورُ خشبٍ
أرتديها مخشخشة بصوت العزلة اللامنتهي!
الوحدة هي أن أحبكَ
أن أصطدم بصدركَ العالي وسط الشارع
وألاّ تلمَّ حقائبي التي سقطت..
الوحدة هي أن أحبكَ
وألاّ تفسح لي مكاناً قربكَ
لأراقب المغيب الحزين..
الوحدة أن أبدأ بتخيل شكل ذراعيكَ
وهما تستديران حول ظهري
كغصنين يمتدان على مهل
حول عامود إنارة بارد في منتصف الليل
الوحدة هي أن أحبكَ
صدقني!
لا أسوأ من ذلك
سوى الشمس التي تدخل
من بين أصابع العزلة
كلحظةٍ حميميةٍ أولى…

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: